فوائد الاوميغا 3 للحامل والجنين

فوائد الاوميغا 3 للحامل والجنين

 الاوميغا 3 ، من أهم الفيتامينات الهامة التي لها أثر فعال على الحامل والجنين، لذا يجب على المرأة الحامل الاهتمام بالاطعمة الغنية بالاوميغا 3 ، مثل المكسرات ، والبيض، وسمك السلمون ، وغيرها من الاطعمة المعروفة بغناها بالاوميغا 3 .

فوائد الاوميغا 3 للحامل
• تقليل فرص الاصابة بارتفاع ضغط الدم اثناء الحمل ، وبالتالي الوقاية من تسمم الحمل

• تخفيف اعراض ومخاطر اكتئاب ما بعد الولادة

• تقليل احتمالات الولادة المبكرة

فوائد الاوميغا 3 والجنين
• اثبتت الدراسات التي طرحت في هذا الصدد أن النساء اللاتي يتناولن كمية ملائمة من الحمض الدهني الاوميجا 3 تزيد القدرات الادراكية لأطفالهن :

• بناء المخ والمساهمة في تعزيز نموه

• تعزيز تشكل شبكية العين

• المساعدة على تطوير الجهاز العصبي

الآثار المترتبة على نقص الاوميغا 3
يؤدي افتقار جسم المرأة الحامل للاوميغا 3 اثناء الحمل إلى العديد من السلبيات مثل حدوث ضرر بالغ للطفل ، اذ يتأثر نمو الطفل كثيرا بسبب نقص الاوميغا 3، وزيادة اثار الاكتئاب على المراة بعد الولادة، لذلك من الضروري ان تهتم المرأة الحامل بتناول الاوميغا 3 اثناء الحمل للاستفادة من فوائده الجمة لها ولجنينها .

فوائد أوميغا 3 للحامل

يعرف أوميغا 3 بكونه مجموعة من الدهون الصحية المتوفرة في مختلف أنواع الأسماك بكميات متفاوتة، ولعل أكثر أنواع الأسماك احتواءً على أوميغا 3 هي أسماك السلمون والتونة والأصداف، بالإضافة إلى تواجده بكميات بسيطة في كل من البيض والألبان ومنتجاتها، وتنصح الحوامل بتناول ما بين 200 إلى 300 غم من أوميغا 3 بشكل يومي، وذلك لما له من أهمية كبيرة في نمو الجنين وتكوينه.

بالإضافة إلى أهميته الكبيرة للحفاظ على صحة الحامل، كما يتوفر أوميغا 3 على شكل مكملات غذائية في الصيدليات، والتي يمكن للحامل الاستعانة بها دون الخوف من ظهور أي أعراض جانبية لها، مع التركيز على تناوله بكميات كافية خلال الربع الأخير للحمل، وذلك بسبب أهميته في تشكيل ما تبقى من الدماغ والأعصاب لدى الجنين.

فوائد تناول أوميغا 3 للحامل
تلعب مجموعة الدهون الصحية الموجودة في أوميغا 3 دوراً مهماً في وقاية الحامل من الإصابة بارتفاع ضغط لدم المفاجئ خلال فترة الحمل، كما يساعدها في تقليل فرصة إصابتها باكتئاب ما بعد الولادة، بالإضافة إلى قدرته في الحد من خطر الولادة المبكرة أو الولادة القيصرية.

فوائد تناول أوميغا 3 للجنين
يقدم أوميغا 3 للمرأة الحامل كل ما يحتاجه جنينها من دهون صحية لتطوير المخ ونمو الخلايا العصبية الرابطة ما بينه وما بين مختلف أعضاء الجسم، كما أكدت إحدى الدراسات التي تم نشرها في “الدورية الأمريكية للتغذية الطبية ” بأن تناول الحامل كميات مناسبة من أوميغا 3 يساعد الجنين على تطوير قدراته الإدراكية، حيث اشتملت الدراسة على 29 حاملاً في الأسبوع الرابع والعشرين.

وقدم للمجموعة الأولى من الحوامل حبوب تحتوي على 300 غم من أوميغا 3 المستخلص من زيت الذرة، بينما قدم للمجموعة الأخرى حبوباً مستخلصة من زيت الذرة، وبعد أن بلغ المواليد تسعة أشهر من أعمارهم قام الدارسون بإجراء اختبارات إدراكية لهم تقيس مستوى الإدراك والتذكر، حيث وجد الدارسون بأن الأطفال المنتمين إلى مجموعة أوميغا 3 كانت نتائج اختباراتهم أفضل من الأطفال المنتمين للمجموعة الأخرى.

كما ينصح الأطباء الحوامل بتناول أوميغا 3 بكميات محددة طوال فترة الحمل، نظراً لأهميته في بناء شبكة العين لدى الجنين، كما تمتد فوائد أوميغا 3 التي يحصل عليها الجنين وهو في رحم أمه إلى ما بعد ولادته، حيث تساعده في تطوير قدراته العقلية والتنموية بشكل أسرع من غيره، كما تكسبه حدة أبصر أقوى من غيره من الأطفال، وتجعله أقل عرضة للإصابة بمرض الربو وفقدان الوزن.

فائدة الأوميغا 3 للشعر

الأوميغا3؛ من الزيوت الدهنية المفيدة للجسم، والتي يتم استخراجها من أنواع مختلفة من المواد الغذائية، وهي تُساعد الجسم في التخلص من أمراض متعددة، غير أنه مكمّل غذائي صحي ومفيد، يعود بالنفع على الجسم والبشرة والشعر، ويتم تناوله بشكل يومي عن طريق الفم، ويتواجد بالصيدليات بأشكال وأحجام مختلفة، وذلك حسب حاجة الجسم له، وهو عبارة عن أقراص جيلاتينية شفافة مكونة من مجموعة الزيوت، وفي هذا المقال سوف نوضح أكثرعن الأوميغا3، وكيفية الاستفادة منه للشعر.

ما هو الأوميغا3
هو مجموعة من الأحماض الدهنية غير المشبعة، التي يتم استخراجها من أنواع مختلفة من الأسماك وهي؛ السلمون والتونة والماكريلوالسردين، ويوجد في باقي أنواع الأسماك ولكن بنسب قليلة جداً، ويوجد في بعض أنواع البذور مثل؛ الكتان وفول الصويا واللوز والزيتون.

فائدة الأوميغا3
يعتقد الكثير من الناس أن الأوميغا3 من المواد الضارة للجسم، وذلك لأنها تحتوي على نسبة دهون عالية، وبسبب الدراسات العلمية والثورة العلمية التي سادت العالم، تبين أن هذه الدهون من المواد العضوية التي تُشبه في تركيبتها الدهن الأساسي المكون لجسم الإنسان، ولا يُسبب أي ضرر أو سمنة، كما ليس له أي أعراض جانبية عند تناوله باعتدال، وعلى العكس، فقد أثبتت الدراسات أهميتَه في الجسم وحمايته من إصابة ىالجسم بالجلطات وتصلب الشرايين، كذلك يُخلص الجسم من الكوليسترول الضار، ويُخفف من ضغط القلب، فهو مصدر ومكمّل غذائي مثالي يناسبُ الأطفالَ والكبار والرّضع والحوامل، أما عن فائدته للجسم فتتلخص بما يلي.

فائدة الأوميغا3 للجسم
منشط قوي وفعال للذاكرة عند الأطفال والكبار، ويحمي من الإصابة بالأمراض المتعلقة بالعمر الكبير.
حماية الجسم من تكوّن الكوليسترول في الشرايين، كما يمنع تصلبها.
حماية الكلى والرئتين وزيادة نشاطهما.
التخفيف من الآلام العضلية والمفصلية.
التخفيف من زيادة الوزن.
الزيادة من نسبة الكوليسترول النافع في للجسم.
مرطب عام للجسم والبشرة.
زيادة قدرة عمل الغدد الدرقية.

فائدة الأوميغا3 للشعر
التخفيف من نسبة تساقط الشعر.
الزيادة في معدل نموالشعر بشكل واضح.
ترطيب فروة الرأس.
حماية البشرة وفروة الرأس من القشرة.
التخفيف من حدة التهابات فروة الرأس.
إعطاء الشعر اللمعان والقوة والنضارة المرغوب بها.
إعادة نمو الشعر المتساقط، وتنشيط بصيلات الشعر.

كيفية الحصول على فائدة الأوميغا3
يتم تناول حبة واحدة يومياً من الأقراص مع كأس من العصير الطبيعي الذي يحتوي على فيتامين سي، ويجب تجنب تناوله مع أي من المشرويات التي تُفسد فائدته مثل؛ الشاي والقهوة والحليب، ويُفضل تناوله قبل النوم بعدة ساعات، ومن أفضل الأوقات هو الوقت الذي تتم فيه الحركة والنشاط للجسم، في هذه الحالة يتم امتصاص المواد الدهنية بشكل سريع وصحي، دون أن يتراكم في أي منطقة بالجسم.

كيفية استخدام اوميغا 3

الأوميجا 3 هو واحد من أهم العناصر للجسم، وهو نوع من أنواع الأحماض الأمينية، وهو عبارة عن مادّة دهنيّة ولكنها لا تضر بالجسم مثل المواد الدهنية الأخرى التي ينصح الأطباء بالابتعاد عن تناولها، كما أنّه يستخلص من سمك السلمون، وله فعاليّة عالية جداً في تخفيض نسبة الكوليسترول في الدّم.

من أين نحصل على الأوميجا 3
عنصر الأوميجا هو عنصر مهم جداً للجسم، ولكن لا يمكن للجسم أن ينتجه، الأمر الذي يدفعنا إلى الحصول عليه من مصدر خارجي، كما أنّ الأطباء دوماً يحاولون نصح المرضى بالإكثار من تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على عنصر الأوميجا 3، ولكن قد نصل إلى درجة قد يطلب منّا الأطباء التقليل من تناول الأوميجا وسنتعرف على هذه الحالات لاحقاً.

يوجد عنصر الأوميجا 3 في معظم أنواع الأسماك، ومن أهمّها الأسماك المليئة بالزيت، مثل: السلمون، والسردين، والتونة، لذلك ينصح الأطباء بتناول الأسماك مرّتين في الأسبوع من أجل الحصول على كميّة جيّدة من الأوميجا 3، كما أنه موجود في زيت الصويا، والزبيب والجوز، و العديد من الزيوت، مثل: زيت الزيتون، إضافةً إلى أنّنا نستطيع الحصول عليه من الخضروات الدّاكنة اللّون، مثل: السبانخ، كما أنّنا نستطيع الحصول على الأوميجا على شكل أقراص تباع في الصيدلية، ولكن يجب الاستفسار من طبيب عن كيفية استعمالها من أجل التأكّد من أنها ألا تضر بالجسم.

كبسولات زيت السمك أو كبسولات الأوميجا 3
تباع في الصيدليات كبسولات تسمى (كبسولات زيت السمك) أو (كبسولات الأوميجا 3)، وهي تؤخذ كبديل للأطعمة الغنية بالأوميجا 3، كما أنه لا يجوز أن تؤخذ هذه الكبسولات إلى جانب الأطعمة الغنية بالأوميجا، فيجب أن يكون المصدر واحد فقط، حيث يكفي أن يتم تناوله مرة واحدة في اليوم، أو مرتين، كما إنّه لا يؤخذ إلا بوصف الطبيب واستشارته.
أشارت نتائج الأبحاث التي قام بها الخبراء إلى أنّ الأوميجا 3 تساعد على حرق الدهون وتخفيف الوزن، ولكن النتائج الأخيرة التي حصل عليها الخبراء أنّ الأوميجا تسبب حالة من السمنة في بعض الحالات، ولا زالت الدّراسات جارية لمعرفة الأسباب التي تساعد فيها الأوميجا على زيادة الوزن، والأسباب التي تساعدها على خفض الوزن، حيث إنّ الأمر متعلّق بالكمية التي يتم تناولها، أو الطريقة التي يتم فيها الأمر.
فوائد عنصر الأوميجا 3 على الجسم
حسب التّجارب التي قام بها العلماء توصّلوا إلى أنّ الأوميجا 3 يقوم بمحاربة جميع أنواع الالتهابات التي تصيب الجسم، ومن أهم هذه الالتهابات، التهابات الأوعية الدّموية والمفاصل.
إضافةً إلى ما سبق ذكره، فإنّ الأوميجا 3 تقوم بمحاربة الأمراض التي تصيب القلب، وهي من أفضل الوظائف التي تقوم بها الأوميجا، حيث إنّها تساعد على تنظيم ضربات القلب، وتخفيف إمكانيّة الإصابة بالنّوبات والسكتات القلبيّة التي تؤدي إلى الموت المفاجئ، كما أنّها تعمل على تنظيم عمل القلب وتقويته بشكل عام.
كما أنّ الأوميجا 3 تقوم على خفض نسبة الدّهون والكوليسترول في الدّم، كما أنّها تخفض نسبة الدّهنيات الموجودة في الشرايين حول القلب، وبالتالي فهي تقلّل من فرصة الإصابة بأمراض القلب وانسداد الشرايين.
تساعد الأوميجا 3 على تخفيض ضغط الدّم المرتفع، كما أنّ تناول الأسماك تساعد على خفض ضغط الدّم، لكن من الممكن أن يكون تأثيره في بعض الحالات ضعيف.
كما أنّ الأوميجا 3 يوصف للسيّدة الحامل من أجل الحصول على جنين أكثر صحّة، كما أنّه يعمل على تعزيز القدرات العقلية للجنين في رحم والدته، إضافة إلى أنّه يعطى للسيدة المرضعة ويعمل على تعزيز القدرات السمعية للجنين.
كما أنّ للأوميجا 3 فوئد كبيرة جداً على البشرة، إذ إنّه يعمل نفس عمل البروتينات، وبالتّالي فله القدرة على بناء الخلايا، وتجديد الخلايا التّالفة الموجودة في الجلد.
فوائد الأوميجا 3 في التخسيس وبناء العضلات
كما ذكرنا سابقاً بأنّ الأوميجا تعمل على تخفيف نسبة الدّهون في الجسم، الأمر الذي أعطاها الإمكانية لأن تستخدم في وصفات الريجيم، وبالتالي فهي لها قدرة عالية على حرق كمية من الدهون في الجسم، كما أنها لا توصف لوحدها، إذ أنها توصف مع نوعيّة معيّنة من الطعام، ينبغي أن يسير عليها الشخص الذي يريد أن يخفّف من وزنه، ومن كميّة الدّهون الموجودة في الجسم.
كما أنّ الأوميجا 3 تساعد على تقليل إفراز هرمون الأنسولين، الأمر الذي يؤدّي بدوره إلى تقليل تراكم الدّهون في الجسم.
كما توصف كبسولات الأوميجا للأشخاص الذين يرفعون الأثقال من أجل بناء العضلات في الجسم، الأمر الذي يساعد على زيادة حجم وكمية العضلات الموجودة في الجسم.
هل من المكن أن يقوم الأوميجا 3 بالتأثير على السكتات الدماغية
كما نعلم بأنّ السكتات الدّماغية يكون نتيجتها انسداد الشرايين بالدّهون، وبالتالي فإنّ الأوميجا 3 تعمل على تخليص الشرايين من الدّهون المتراكمة ، كما أنّه يقي من حدوث النزيف الدماغي.
ينصح الأطباء بتناول الأوميجا 3 إلى جانب تناول الأدوية المقاومة للالتهابات، حيث إنّها تزيد من فعاليّتها في مقاومة المرض، كما أنّه فعّال في معالجة التهاب المفاصل والروماتيزم.
كما أنّ الأوميجا 3 تساعد على زيادة فعاليّة الأدوية المضادّة للاكتئاب، وبالتالي فهو يحارب العديد من الأمراض النفسية، مثل: التوترات العصبية، وغيرها من الأمراض الأخرى.
كما أنّ إعطاء الأوميجا 3 للأطفال يساعد كثيراً على زيادة نسبة الذكاء، فهو يساعد على بناء خلايا الدّماغ، كما أنّه يعمل على تجديد الخلايا التالفة، كما أنّ له تأثير على محاربة التشتّت وقلّة الانتباه.
ويقوم مجموعة من الأطبّاء والخبراء المختصّون في دراسة إمكانيّة الأوميجا 3 في معالجة الخرف والإصابة بالزهايمر، ولا تزال الدّراسة قائمة حتى هذه اللّحظة، فلم يتم الوصول إلى نتائج واضحة.
كما أنّ آخر الدّراسات أثبتت أنّ الأوميجا 3 يساعد على الوقاية من أمراض السرطان، كما أنّ تناول الأسماك بشكل عام يساعد على خفض نسبة الإصابة بأمراض السرطان.
أخطار الأوميجا 3
على الرغم من كل الفوائد التي تم ذكرها عن استخدام الأوميجا 3 في علاج العديد من الأمراض، ولكن فرط الاستخدام في الأوميجا 3 يسبّب حدوث نزيف داخلي، هذا إلى جانب أن استخدام الأوميجا 3 إلى جانب استخدام عقاقير أخرى قد يسبّب حدوث بعض التفاعلات الغير مرغوب بها، كما أنّ تناول الأوميجا 3 على شكل أقراص، وتناول الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 قد يسبّب فرط كميّة الأوميجا 3 في الدّم، الأمر الذي قد يسبب حدوث أمراض مختلفة في الجسم.

ما هي الكمية الموصى بتناولها من الأوميجا 3 يومياً
لا يمكن تحديد كميّة معيّنة من الأوميجا التي ينصح بتناولها، ولكن الكمية المسموح بها تتراوح تقريباً ما بين 0.5 إلى 1.8 جرام يومياً على حسب حالة المريض والعمر أيضاً.
لا ينصح بتناول الأسماك لأكثر من مرتين في الأسبوع، حيث إنّ الزيادة قد تكون مضرّة في بعض الأحيان، الأمر الذي يؤدّي إلى حدوث عواقب وخيمة.
هناك حالات من مرضى الشرايين التاجيّة يكونوا بحاجة إلى كميّات أكبر من المرضى العاديين من الأوميجا 3، ولكن لا يفضل تناول الأوميجا بدون استشارة الطبيب المتابع للحالة.

0 Replies to “فوائد الاوميغا 3 للحامل والجنين”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *